📁 آخر الأخبار

مجلس الأمن القومي الإيراني انتقامنا لمقتل سليماني سيكون مؤلما

تصريح مجلس الأمن القومي الإيراني مقتل سليماني سيكون مؤلما


ستكون لدينا عواقب قوية ومؤلمة جدًا لاغتيال قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني. يعد مجلس الأمن القومي الإيراني الذي يضم كبار المسؤولين الأمنيين في البلاد واحدًا من الأجهزة الحكومية الرئيسية المعنية باتخاذ القرارات الاستراتيجية والأمنية، وقد أكد بشدة أن انتقامنا سيكون مؤلمًا.

مجلس الأمن القومي الإيراني انتقامنا لمقتل سليماني سيكون مؤلما
مجلس الأمن القومي الإيراني انتقامنا لمقتل سليماني سيكون مؤلما 

لقد أحدثت عملية اغتيال الجنرال سليماني صدمة واسعة في الشرق الأوسط وأشعلت النار في المنطقة، حيث كان الجنرال سليماني يعتبر رمزًا للمقاومة والنضال ضد الإرهاب والتطرف. كقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاد سليماني العديد من العمليات العسكرية ضد الجيش الامريكي في العرق القوى المتطرفة في المنطقة، مما ساهم في الحفاظ على الأمن والاستقرار في العديد من البلدان العربية.

مجلس الأمن القومي الإيراني يعلن مقتل قائد فيلق القدس سليماني


وصف مجلس الأمن القومي في إيران، الجمعة، استهداف وقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، بأنه "أكبر خطأ استراتيجي للولايات المتحدة". لحظة استهداف قاسم سليماني وابو مهدي المهندس تصوير الطائره الامريكيه
لمشاهدة الضربة ضغط هناء وأضاف المجلس في بيان، نشرته وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية، "لن تجد أمريكا مفرًا سهلاً من المحاسبة على ارتكاب هذا الخطأ"، "هؤلاء المجرمون سيواجهون الانتقام القاسي، في الوقت والمكان المناسبين".

وأوضح مجلس الأمن القومي الإيراني في البيان، أنه اتخذ القرارات المناسبة، والتي تضمن "تحمل الولايات المتحدة للمسؤولية والعواقب على هذه المغامرة الإجرامية". من جانبه توعد العميد رمضان شريف، المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، الولايات المتحدة و"الصهاينة"، على حد وصفه، بـ"رد ساحق"، على مقتل قاسم سليماني.

اضغط هنا لمشاهدة الخبر كامل قصف قاعدة عين الأسد بمقتل القائد العسكري قاسم سليماني. إيران تتوعد أميركا بالانتقام وقال شريف، في مقابلة مع قناة برس تي في الإيرانية، إن موت سليماني "سيزيد من تعزيز جبهة المقاومة" و "لن يوقف كفاح المسلمين ضد الأمريكيين والصهاينة"، معتبرًا أن مقتله سيساهم في "ضخ دماء جديدة"، فيما يتعلق بصراعات إيران مع الدول المجاورة.

تعلن إيران تعلن بأن انتقامها سيكون مؤلمًا لمقتل سليماني

هددت إيران، اليوم الجمعة، بانتقام صعب وقاسٍ على اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني من قبل الولايات المتحدة في العراق وقال مجلس الأمن القومي الإيراني إن إيران "ستقوم بانتقام صعب في الزمان والمكان المناسبين" لدماء قائد "فيلق القدس" الجنرال قاسم سليماني، الذي اغتالته الولايات المتحدة في العراق، مشددًا على أن "أميركا ارتكبت أكبر خطأ استراتيجي في الشرق الأوسط من خلال اغتيال سليماني.

عندما تعلن إيران أن انتقامها سيكون مؤلمًا، فإنها تشير إلى قدرتها على تنفيذ أعمال عقابية تنفذ ببراعة وفعالية. فعلى مدار السنوات العديدة، تعلمت إيران كيف تواجه أعدائها بطريقة أن تكون لهم عبرة وترسل رسالة واضحة عن قدرتها العسكرية والدفاعية. ومنذ تأسيس مجلس الأمن القومي الإيراني في عام 1989، أصبح من الواضح أنه فعلياً يشكل السلطة الفعلية وراء القرارات الاستراتيجية التي تتخذها البلاد.

لذلك، يمثل مجلس الأمن القومي الإيراني الجزء الأكثر رفعة في البنية السياسية في إيران، حيث يضم أعضاء مختارين بعناية وذوي خبرة في الشؤون الدبلوماسية والعسكرية والأمنية. وتتعامل هذه الهيئة بأهمية قصوى مع أمور الأمن القومي والدفاع عن البلاد، ولها صلاحيات واسعة في اتخاذ القرارات حيث تعتبر نصف اللعب.
محمد الصليحي
محمد الصليحي
تعليقات